• بالصور: صواريخ هجوم وإنزال جوي بالمحبس على بعد كيلومترات من الحدود الشرقية
  • لايفوت فرصة لإثارتها.. تبون يجدد موقف الجزائر المعادي للمغرب في قضية الصحراء
  • فضيحة تجسس مست مسؤولين سياسيين من 4 دول أوروبية.. النرويج تستدعي مسؤولاً بالسفارة الأميركية

مستقبل العلاقات المغربية الإسبانية.. الخبيرة ياسمين الحسناوي تجيب عن أبرز تساؤلات الملف المتصاعد

لقاء كتب في 27 مايو 2021 - 4:41 م مشاركة

اعتبرت الخبيرة في شؤون المنازعات الإفريقي و قضايا الشرق الأوسط، ياسمين الحسناوي، أن التطورات الأخيرة في العلاقات بين المغرب وإسبانيا، تأتي بعد أن لعب المغرب لسنوات دور الحارس، ليتم التحكم في تدفقات الهجرة غير الشرعية بشكل جذري، بفضل جهود السلطات المغربية في المقام الأول، في إطار التعاون الأمني بين الرباط ومدريد.

الباحثة ربطت في تصريح خاص لـ”أخبار تايم”، “التوتر الدبلوماسي بين المغرب وإسبانيا” بـ”المثلث السام” بين كل من “الجزائر – البوليساريو – مدريد”، الذي وضع الحكومة الإسبانية في موقف حرج، بعد الدخول في صفقات سرية، مع أعداء الوحدة الترابية للمغرب من خلال استضافة زعيم جبهة البوليساريو الملقب بابراهيم غالي، بهوية وجواز سفر مزورين.

وخلصت “الحسناوي”  إلى أن إسبانيا و الحزب الحاكم فيها، فضلوا التضحية بالعلاقة الاستراتيجية التي تجمعهم بالمغرب، في جميع المجالات التعاونية كمكافحة خطر التنظيمات الإرهابية، التعاون الأمني وإدارة تدفقات الهجرة غير الشرعية، من خلال تعاون سري مع الحكومة الجزائرية، فالحكومة الاشتراكية حسب ذات المتحدثة، فضلت التطلع لمكاسب طاقية، غير آبهة بكون العلاقة مع المغرب أعمق من أطماع النفط و الغاز.

 

مشاركة
تحميل تطبيق الجوال

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً