ونجح فريق “ليفربول” الإنجليزي في صناعة عودة تاريخية، بعد تحقيق على منافسه “برشلونة” الإسباني مساء أمس الثلاثاء برباعية نظيفة، ليتأهل بذلك لنهائي دوري أبطال أوروبا بمجموع المباراتين (4/3).

السيناريو الذي يتكرر للمرة الثانية في وجه الفريق الكاتالوني ومدربه “إرنستو فالفيردي”، بعد أن ظن الجميع أن التأهل بات مضموناً بعد لقاء الذهاب الذي تفوق فيه رفاق “ميسي” بثلاثية نظيفة، ليعود “الريدز” من جديد، كما فعل “روما” الإيطالي في الموسم الماضي.

LAFOBA2 2022

إلى ذلك حملت الصحافة الإسبانية المدرب “فالفيردي” مسؤولية الخسارة، معتبرةً التبديلات المتأخرة، والمشاركة بلاعبين غير جاهزين كـ “كوتينيو”، نقاطاً أعطت الريدز الفرصة للعودة من جديد.