في تصريح لها، قالت مجموعات كردية المنضوية تحت لواء قوات سوريا الديمقراطية المدعومة أميركياً في شمال سوريا، اليوم الاثنين، أنها لن تفرج عن مقاتلي تنظيم “داعش” الأجانب المحتجزين لديها، مضيفةً أنه ” على الدول تحمل مسؤوليتهم”.

وفي معرض حديثه، قال الرئيس الأميركي “دونالد ترامب”، أنه قد يتم إطلاق سراح المتشددين إذا لم تستعيدهم الدول الأوروبية التي أتوا منها.

LAFOBA2 2022

وذكر عبد الكريم عمر، أحد مسؤولي شؤون العلاقات الخارجية في المنطقة التي يسيطر عليها الأكراد، أن نحو 800 مقاتل أجنبي محتجزون في السجون، إضافة إلى قرابة 700 زوجة و1500 طفل في مخيمات للنازحين، مشيرا إلى أن العشرات من المعتقلين وأقاربهم يصلون يوميا.

ووصف عمر، معتقلي داعش بأنهم “قنبلة موقوتة”، ومن الممكن أن يفروا خلال أي هجوم على المنطقة التي يهيمن عليها الأكراد، في رسالة ضمنية إلى تركيا التي تتوعد منذ أشهر بشن عملية عسكرية ضد القوات الكردية في الشمال السوري.