وِفقَ ما تناولتهُ مَصادِرٌ اِعلاميّةٌ محليّة، تمّ مساء اليوم الأربُعاء 03 أبريل، تأجيل المصادقة على مشروع القانون الإطار رقم 51.17 المتعلق بمنظومة التّربية والتّكوين والبَحث العِلمِي، إلى أجلٍ غيرِ مُسمّى، و ذلك بعد افتتاح الدّورة الإستثنائيّة بمجلس النوّاب.

 

LAFOBA2 2022

هذا، وبعد انعقاد لجنة التّعليم والثّقافة والإتّصال بمجلس النوّاب، عشية اليوم الأربعاء، في جو من “الهرج و المرج” -حسب ذات المصادر- داخل القاعة، تمّ منع الصّحافيّين المُعتمدِين من الوُلوج إلى القاعة 8، لمواكبة أشغال اللّجنة.

 

إلى ذلك، وبحسب المصادر نفسها، فإنّ فريق الأصالة والمعاصرة؛ طالب بالسّماح لوسائل الإعلام نَقل ما يروج للرّأي العام الوطني، لكن تمّ رَفضُ فسح المجال أمام كُلِّ من يُرِيدُ تصفية الحسابات السياسويّة التي سادت المشهد.