أربكت قبل لحظات، عملية زيادة ساعة إضافية على التوقيت العادي (جرينيتش)، بشكل أوتوماتيكي، شاشات هواتف المغاربة النقالة المرتبطة بشبكة الإنترنت.

التحديث المربك، الذي تم على رأس الساعة الثانية بعد منتصف الليل ، أعاد واجهات الهواتف للأمام باتجاه الساعة الثالثة فجراً، أي التوقيت القانوني المضاف، الذي يطبق في المغرب، جاء مخالفاً لما أكده “سعد الدين العثماني” رئيس الحكومة، عن تاريخ العودة للتوقيت الجديد.

LAFOBA2 2022

حيث سيكون المغاربة على موعد مرة أخرى مع إضافة ساعة إلى التوقيت الرسمي للمملكة، بعدما جرى حذفها أسبوعا واحدا قبل حلول شهر رمضان المبارك.

فابتداء من يوم الأحد 31 ماي الجاري على الساعة 2 صباحا، ستتم إضافة 60 دقيقة إلى التوقيت الرسمي الذي يعتمده المغرب، ليصبح (GMT+1).

إلى ذلك، يتم الإجراء الجديد بموجب  قرار رئيس الحكومة رقم 3.25.20 الصّادر في 15 شعبان 1441 الموافق 9 أبريل 2020 بشأن الساعة القانونية للمملكة.