• إجراءات جديدة بأكادير للحد من انتشار كورونا
  • متاثرا بإصابته بكورونا ..  مدير مستشفى محمد الخامس بالدار البيضاء
  • 3979 إصابة جديدة وأكثر من 60 حالة وفاة بكورونا في الـ24 ساعة الماضية

إدريس اوعويشة يدعو رؤساء الجامعات إلى إحداث لجن اليقظة تفاديا لتفشي الوباء بالوسط الجامعي

أخبار, كورونا كتب في 23 أكتوبر 2020 - 4:47 م مشاركة

راسل إدريس اوعويشة، الوزير المنتدب لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، رؤساء الجامعات بخصوص الإجراءات والتدابير الوقائية من فيروس كورونا “كوفيد 19″، داعيا إياهم إلى إحداث لجن اليقظة بالجامعة، والحرص على تطبيق البرتكول الصحي تفاديا لتفشي الوباء بالوسط الجامعي.

وأوضح إدريس اوعويشة، في مراسلته، أن لجن اليقظة ستتولى تتبع الوضعية الوبائية للرئاسة والمؤسسات، والسهر على تطبيق التدابير الوقائية والاحترازية الصادرة عن السلطات المختصة على صعيد الجامعة، وكذا التنسيق مع السلطات المختصة من أجل اتخاذ التدابير اللازمة في حالة ظهور حالات مؤكدة أو مشتبه بها بالجامعة.

كما تتولى اللجن، تضيف المراسلة، موافاة الإدارة المركزية لقطاع التعليم العالي والبحث العلمي بالتقرير الأسبوعي للحالة الوبائية العامة للجامعة قبل الساعة الرابعة بعد الزوال من كل يوم جمعة، وفي حالة ظهور حالات مؤكدة بين الطلبة أو الأساتذة أو الموظفين، وجب الإخبار في حينه.
وبخصوص دور لجن المؤسسات الجامعية، ذكرت المراسلة أنها ستعمل هي الأخرى على تتبع الوضعية الوبائية للمؤسسة، والسهر على تطبيق التدابير الوقائية والاحترازية الصادرة عن السلطات المختصة بالمؤسسة، وكذا التنسيق مع لجنة الرئاسة والسلطات المختصة من أجل اتخاذ التدابير اللازمة في حالة ظهور حالات مؤكدة بالمؤسسة، إضافة إلى موافاة لجنة اليقظة لرئاسة الجامعة بتقرير يومي عن الحالة الوبائية للمؤسسة.

ومن أجل تمكين المصالح المختصة لوزارة الصحة من اتخاذ الإجراءات اللازمة للحد من انتشار هذا الوباء بالمؤسسات الجامعية، أعلنت المراسلة أنه سيجري تعيين نقطة محورية برئاسة الجامعة وكل مؤسسة، من مهامها الإشراف على تطبيق البرتوكول الصحي بالمؤسسة، والسهر والحرص على تعقيم مرافق المؤسسة بصفة منتظمة.
كما ستعمل على تحسيس وتوعية الطلبة والأساتذة والموظفين بضرورة احترام الإجراءات الوقائية الفردية، وتفعيل الإجراءات الضرورية عند ظهور حالة مشتبه بها داخل المؤسسة، والمتمثلة في عزل المصاب في القاعة المخصصة لذلك، والعمل على الاتصال بعائلة المصاب إذا كان الأمر يتعلق بطالبة أو طالب، إضافة إلى الاتصال بالسلطات الصحية، والمساهمة في عملية تحديد المخالطين.

مشاركة
تحميل تطبيق الجوال

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً