ووفقا لصحيفة الإسبانية، سيؤثر “البريكست”، من دون اتفاق على وضع الرياضيين البريطانيين في إسبانيا، وقد يكون أبرزهم الويلزي غاريث بيل، نجم ريال مدريد.

وسيكون للخروج من دون اتفاق مع الاتحاد الأوروبي، تبعات على نحو 800 ألف بريطاني يقيمون في إسبانيا، ومنهم النجم “الويلزي”، الذي يعتمد عليه “النادي الملكي” كثيراً، لا سيما بعد رحيل “كريستيانو رونالدو”.

ووفقا لقوانين الدوري الإسباني، يستطيع كل فريق يشارك في الدوري تسجيل 3 لاعبين فقط من خارج الاتحاد الأوروبي، ومع تأكيد “البريكست” من دون اتفاق أوروبي، سيصبح بيل رابع لاعب غير أوروبي في التشكيلة.

يذكر أن عددا من اللاعبين غير الأوروبيين في ريال مدريد، مثل البرازيلي مارسيلو والكوستاريكي كيلور نافاس، حاصلون على الجنسية الإسبانية بحكم إقامتهم الطويلة في البلاد.