• “بولعجول” : هذه هي الخصائص المتطوّرة لـ”رخصة السّياقة” و”البطاقة الرّماديّة” في حُلّتِهِما الجديدة
  • من “بوجدور” وعبْرَ 11 جبلاً .. أعضاء جمعية “ملتقى الشرفاء أولاد أبي السّباع ببوجدور” يخوضون رحلة تواصليّة بالمملكة
  • كأس العرب .. “أشبال الأطلس” ينتصرون على الفريق اللّيبي ويتأهّلون إلى دور نصف النّهائي

علماء ينهون الآباء إجبار أبنائهم على الإعتذار

دين و دنيا كتب في 30 نوفمبر 2018 - 12:20 م مشاركة

إجبار الطفل على الاعتذار حتى عندما يقومون بعمل غير صحيح، أمر خاطئ، حسب ما جاء به علماء مركز النمو البشري التابع لجامعة ميشيغان الأمريكية، معللين ذلك بأن الطفل لن يشعر بالندم إن تم إجباره على تقديم الاعتذار، بل فقد بالخوف من الإعتذار.

هذا ويوصي العلماء، أولياء الأمور بعدم إجبار أطفالهم على الاعتذار، لأن “الاعتذارات القسرية” غير فعالة وخاصة في عمر 7-9 سنوات، وقد لا يفهم الصغار الأمر الخاطئ الذي ارتكبوه بشكل كامل، إلا أن الاعتراف بالخطأ والاعتذار سيجعلهم يعون أنهم لا يمكنهم التصرّف دوماً بالطريقة التي يريدونها.

ودرس العلماء مدى تمييز الطفل بين الاعتذار القسري والطوعي، وشملت الدراسة أطفالا أعمارهم 4-9 سنوات، وواجه الأطفال المشتركون في الدراسة ثلاثة أنواع من الاعتذار: الاعتذار من دون طلب، الاعتذار وفقا لطلب ولكن بصدق، والاعتذار الجبري من دون ندم.

مشاركة
تحميل تطبيق الجوال

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً