علمت “لومتان سبورت”، أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أخطرت وزارة الشباب والرياضة، ومعها إدارة المجمع الرياضي مولاي عبد الله بالرباط، أن ملعب هذه الأخيرة هو من سيحتضن المباراة التي سيحتضن فيها المنتخب الوطني، نظيره الكاميروني في 16 من نونبر المقبل، عن الجولة الخامسة من التصفيات القارية المؤهلة لكأس أمم إفريقيا 2019.

وبناء عليه قامت إدارة المجمع الرياضي مولاي عبد الله بإخبار مسؤولي الفريق العسكري، بكون ملعب العاصمة الرباط، لن يكون تحت تصرف فريق الجيش الملكي، إلى غاية ما بعد 18 نونبر، بحكم أنه سيحتضن مباراة أسود الأطلس، ومنتخب الأسود غير المروضة، وكذلك مباراة نهاية مسابقة كأس العرش، المقررة في 18 من نونبر المقبل وبالتالي سيخضع لعمليات اعادة تعشيب وتتبيت الأرضية واراحتها من أجل هذا الغرض .