قتل 11 إيرانيا جراء القصف الصاروخي والغارات الإسرائيلية فجر الخميس في سوريا، وفق حصيلة جديدة أوردها المرصد السوري لحقوق الإنسان السبت مشيراً إلى أنها أوقعت 27 قتيلاً على الأقل.

وأكد مدير المرصد رامي عبد الرحمن “ارتفاع الخسائر البشرية (…) إلى 27 على الأقل هم 6 من قوات النظام بينهم 3 ضباط، و11 من العناصر الإيرانيين، و10 آخرون القسم الأكبر منهم من جنسيات غير سورية”. وعزا عبد الرحمن ارتفاع الحصيلة إلى وفاة أحد الجرحى وبعد التأكد من مقتل عناصر مفقودين.

LAFOBA2 2022

في تصعيد مفاجئ، نفذت إسرائيل فجر الخميس غارات جوية وقصفا صاروخيا على أهداف قالت إنها إيرانية في سوريا مؤكدة أنها رد على إطلاق صواريخ “إيرانية” من سوريا على مواقع في هضبة الجولان التي تحتلها.

وتؤكد إسرائيل التي لا تزال في حالة حرب مع سوريا أنها لن تسمح بترسيخ إيران وجودها العسكري في جوارها، علما بأن إيران تدعم النظام السوري في حربه ضد الفصائل المعارضة والإسلامية والجهادية.