أفادت وكالة الأنباء الروسية ’’ريافان‘‘ أن النزاع المُفتعل في الصحراء بات محسوم وأن المجتمع الدولي موافق بشكل تام على سيادة المغرب على الصحراء.

وأكد كاتب الخبر الصحافي الروسي فلاديمير شارابوف أن ’’البوليساريو غير قادرة على مواجهة القوات المسلحة الملكية المغربية وأن الأفعال التي تقوم بها عناصر المرتزقة مُجرد تشتيت إنتباه‘‘.

LAFOBA2 2022

وأوضح شارابوف أن ما يُنشر عبر مواقع التواصل الإجتماي بشأن ’’عودة الحرب‘‘ مُجرد ’’كلام صاخب مبالغ فيه إلى حد كبير لأن البوليساريو لن تستطيع بعد الأن مواجهة القوات المسلحة المغربية‘‘.

وخلص التقرير إلى أن ’’الكثير من الدول فتحت بعثات دبلوماسية في منطقة الصحراء، وحتى فرنسا، التي تتحدث عن حل عادل، لا تعارض بأن تصبح الصحراء ذات حكم ذاتي، وهو المقترح الذي قدمه المغرب لحل النزاع‘‘.