في إعلان لها، أكدت الشرطة الإيطالية ببلدة اومبرتيدي الواقعة نواحي مدينة بيروجا، على تسجيل حالة وفاة لمغربي راح ضحية حريق شب ببناية مهجورة بالبلدة.

LAFOBA2 2022

المغربي البالغ من العمر خمسة وخمسين سنة والذي كان يعيش قيد حياته متشردا، توفي بعد نشوب حريق في المبنى المهجور الذي يتخذه مأوى له، حيث تسبب الحريق في انهيار جزئي للمبنى.

التحقيق الأولي أظهر، أن الهالك تعارك قبل وفاته مع مغربي آخر يبلغ من العمر 38 سنة، حيث جرى اعتقال الظنين، إذ يعتقد أنه من أضرم النار في البناية، بينما تتواصل التحقيقات لفك لغز الواقعة.