بعد أن غادر الرباط متوجهاً إلى إسرائيل دون تحديد موعد لعودته، تصاعدت التكهنات حول ارتباط ذلك بالأحداث المتصاعدة على الأراضي الفلسطينية، خرج  رئيس البعثة الديبلوماسية الإسرائيلية بالرباط، ديفيد غوفرين، ليعلن عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، أنه اضطر للسفر من أجل الاطمئنان على الحالة الصحية لوالده لا أكثر.

و بحسب ذات المتحدث، فإن المغادرة تأتي بالتزامن مع عيد نزول التوراة، المناسبة التي يحتفل بها اليهود تخليداً لما يتعبرونه بذكرى تسلمهم الأسفار الخمسة الأولى للتورات على جبل سيناء.

LAFOBA2 2022

إلى ذلك كان قد غادر المغرب الثلاثاء الماضي، على متن طائرة إماراتية هبطت في دبي قبل أن ينتقل إلى تل أبيب على متن طائرة أخرى.

ويأتي رحيل المسؤول الإسرائيلي في وقت تشهد فيه العلاقات بين تل أبيب وعدد من العواصم  توترا متزايداً، بسبب أعمال العنف التي ترتكبها دولة الاحتلال بالقدس، والهجمات الوحشية لجيشها على قطاع غزة.