أعلن وزير الاستثمار السعودي خالد الفالح، اليوم الأربعاء، أن السعودية تستهدف بلوغ استثمارات تناهز 12.4 تريليون ريال (حوالي 3.30 تريليون دولار) في أفق عام 2030.

وأوضح الفالح، في تصريحات صحفية، أن المملكة تستهدف ناتجا محليا إجماليا يصل إلى 6.4 تريليون ريال، والوصول بنسبة الاستثمار من الناتج المحلي الإجمالي إلى ما يقارب 30 في المائة، مقابل نسبة 22 في المائة في أفضل الأحوال الماضية.

وأشار الفالح إلى الرياض تطمح لتحقيق نمو اقتصادي يفوق 10 في المائة في الناتج المحلي، مشيرا إلى أنه بجمع هذه الأرقام، سيتسنى للمملكة بلوغ 12.4 تريليون ريال بحلول 2030 .

وقال إن هذه القفزة تتطلب تكاثف الجهود لتمكين القطاع الخاص، وتحقيق الربحية والاستدامة لاستثماراته، وتوفير البيئة الاستثمارية المتكاملة التي توفرها الاستراتيجية الوطنية للاستثمار في المملكة. وتستهدف السعودية زيادة صافي الاستثمار الأجنبي المباشر المتدفق إلى البلاد بنسبة 1816 في المائة خلال 10 أعوام من 2021 حتى 2030، أي مضاعفته بأكثر من 19 مرة.

وكان الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية أطلق يوم الاثنين، الاستراتيجية الوطنية للاستثمار، التي ستسهم في نمو الاقتصاد الوطني وتنويع مصادره، الأمر الذي سيحقق العديد من أهداف رؤية المملكة 2030، بما في ذلك رفع إسهام القطاع الخاص في الناتج المحلي الإجمالي إلى 65 في المائة، وتعزيز الاستثمار الأجنبي المباشر لتصل إسهاماته إلى 5.7 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي، وزيادة نسبة الصادرات غير النفطية من 16 في المائة إلى 50 في المائة من إجمالي الناتج المحلي غير النفطي، وتخفيض معدل البطالة إلى 7 في المائة، وتقد م المملكة إلى أحد المراكز العشرة الأوائل في مؤشر التنافسية العالمي بحلول عام 2030.