أفادت مصادر مطلعة للمنصة الإعلامية “أخبار تايم”، أن وزارة الصحة أصدرت قرارا بالإيقاف الاحتياطي، في حق الطبيب الوحيد للنساء والتوليد بالمستشفى الإقليمي الحسن الأول بمدينة تزنيت، بعد ارتكابه لخطأ جسيم.

وأوضحت ذات المصادر، أن الطبيب المذكور أخلّ بواجبه المهني وقام بمغادرة مقر عمله يوم الخميس 8 غشت الجاري، عقب إجرائه لعملية قيصرية دون التكفل بأربعة حالات نساء أخريات في طور الولادة، بينهن حالتين مستعجلتين.

LAFOBA2 2022

وقد جرى إيقاف الراتب الشهري للطبيب، باستثناء التعويضات العائلية، في انتظار إحالته على المجلس التأديبي، والاستماع إلى أقواله لاتخاذ القرار الإداري المناسب في حقه، وفقا للمصادر ذاتها.

واستندت وزارة الصحة في قرار التوقيف الاحتياطي هذا، على الفصل 73 من الظهير الشريف رقم 1.58.008 لسنة 1958، بمثابة النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية، ولمراسلة المندوب الإقليمي لوزارة الصحة