خرجت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان -فرع الطنطان-، في تدوينة لها على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، بإشعارٍ قالت فيه، أن “أغلب المصانع المتواجدة بالطنطان والوطية تستغل العمال أبشع استغلال”.

وأضافت الهيئة المدنية، في ذات التدوينة، على أن العاملات والعمال “مغيبين من التغطية الصحية والضمان الاجتماعي، كما سرقة لساعات العمل والتحرش والضرب”، ويتم نقلهم في ظروف غير انسانية، وتتعرض العاملات نظرا لغياب البديل مما يجعلهم يعيشون كوابيس ومعاناة لا حدود لها خاصة أن أغلب النساء العاملات تجدهم إما أرامل أو مطلقات أو يعيلون عائلاتهم من أجل توفير لقمة العيش لذويهم.

LAFOBA2 2022

هذا وأعلن مكتب الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان -فرع الطنطان-، خوضه خطوات ميدانية حول ما يعشونه عمال المصانع، كما أشار إلى أنه رهن اشارة اي عامل او عاملة متضرر(ة)، مادام الحق يأخذ ولايعطى.