أثبتت نتيجة المرحلة الأولى من التجارب السريرية للقاح مفترض مضاد لفيروس كورونا من إنتاج جامعة ”أوكسفورد“ نتيجة إيجابية حيث إعتبروه الباحثون آمنًا وفعّالًا.

وفي مقال نشره مؤلفي اللقاح، ذُكر فيه أن النتائج مُشجعة وتشير إلى سلامة الدواء المُستخدم.

LAFOBA2 2022

وأوضح المقال التي نشرته المجلة الطبية البريطانية ”لانسيت“: ”لم تكن هناك آثار جانبية خطيرة، وقد لوحظ حدوث انقلاب لدى أمصال أكثر من 96 % من المشاركين في الدراسة، حيث تم إنتاج الأجسام المضادة المعادلة في 85 % منهم“.

من ناحية أخرى، أكد رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، أن اللقاح الذي تعمل عليه جامعة أوكسفورد حقق نتائج جيدة.