حملة واسعة، تلك التي همت الإنتقالات و الإعفاءات لرجال السلطة بوزارة الداخلية،  و التي شملت مدن الصحراء، حيث تم تعيين السيد مصطفى الذهبي قائد قيادة كدميوة في منصب باشا مدينة الداخلة خلفا لبلعيد مسافر الباشا السابق.

مصطفى الذهبي، اشتغل قائد قيادة كدميوة من بين رجال السلطة الذي كرسوا مسارا مهنيا جيدا طيلة تعيينه على راس القيادة و حسن تدبيره للملفات المعروضة و حل المشاكل الكبرى التي تعيشها ساكنة التابعة للقيادة .

LAFOBA2 2022

تغيرات يتوقع من ورائها العديد من المواطنين و المنتخبين، خلق دينامية جديدة بالإقليم الذي يعد واحداً من النقاط الحيوية سياحياً و تنموياً علة الصعيد الوطني.

*عادل الجعيدي