لا يزال ملف الصحراء يطالعنا بالمستجدات يوماً بعد الآخر، ومن ذلك ما تناقلته مصادر إعلامية، عن فرار مسؤول عسكري في جبهة البوليساريو من تندوف قبل الالتحاق بالمغرب.

ويتعلق الأمر بالمسمى “محمد حسنة عبد الوهاب” الذي شغل لسنوات منصب المسؤول عن المساعدات الدولية المقدمة للصحراويين في تندوف.

LAFOBA2 2022

و بحسب ما أوردته “المساء” في عددها الصادر ليوم الجمعة 25 ماي الجاري، فإن المخابرات العسكرية الجزائرية أعلنت حالة استنفار في تندوف منذ انتشار خبر فرار المسؤول العسكري، مخافة التحاق مسؤولين عسكريين آخرين بالمغرب.

وكان ذات المسؤول قد توارى عن الأنظار منذ مدة، قبل أن بفر مستعملاً سيارة عسكرية، اتجه بها نحو الناحية العسكرية الثانية هناك حيث أعلن لجوئه للمغرب.