أبدت عدد من المقاولات المحلية المتواجدة بمدينة المرسى جنوبي العيون، عاصمة الأقاليم الجنوبية للمملكة، امتعاظها و استيائها من الاقصاء الذي نهجته شركة فوسبوكراع التابعة للمكتب الشريف للفوسفاط، في ما يتعلق بإنجاز الأشغال التي تشرف عليها بالمدينة، في إطار تنفيذ المشاريع الكبرى التي أعطى انطلاقتها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، في إطار البرنامج التنموي للأقاليم الجنوبية.

المقاولات، و بحسب مراسلة موجهة لمدير الشركة موقعة باسم الفريق الاستقلالي للوحدة و التعددية -تتوفر أخبار تايم على نسخة منها- ، اعتبرت الإجراء المتخذ يقع في تعارض مع فلسفة مشروع الجهوية الموسعة، الذي تعطى في إطاره الأولوية للفاعلين المحليين ممن يسهمون في إنعاش سوق الشغل، و امتصاص البطالة من خلال تشغيل الكفاءات المحلية سواء بمدينتي المرسى أو العيون.

LAFOBA2 2022

حري بالذكر أن المراسلة المذكورة حملت توقيعات نواب و مستشارين عن جهة العيون الساقية الحمراء، من أبرزهم “مولاي حمدي ولد الرشيد”، “أحمد الخريف”، “الشيخ ميارة”، “سيدي الطيب الموساوي”، “سيدي محمد ولد الرشيد” و غيرهم من ممثلي الأمة و المستشارين بالغرفة الثانية للبرلمان.