اَلقت عناصر الدّرك الملكي بالمركز التّرابي “اثنين اشتوكة” لإقليم “الجديدة”، القبض على سيّدة منقّبة، وذلك على خلفيّة اِدّعاء “اِمتهان الرّقية الشّرعيّة” رُفقة عشيقها داخل إحدى الشُّقق، في حالة تلبُّس بمُمارَسة الرّذيلة، التي شهدتها جماعة “سيدي علي بن حمدوش” .

 

LAFOBA2 2022

هذا، وتمّ اِعتقال السيّدة المتزوّجة والأم التي لها أربعة أطفال في أحضان عشيقها، بناءً على شكاية توصّلت بها مصالح الدّرك الملكي، من قِبَل زوج المنقّبة الذي سارَع بالتّبليغ، بعدما بدأ يرتاب في سلوكات زوجته التي تغيّرت تُجاهه، قبلَ أن يشرَعَ في مُراقبة تحرُّكاتها وفحص هاتِفها النقّال، إلى أن عثر على مُحادثات سريّة وجنسيّة فاضِحة، بمحض الصّدفة، كانت تُجريها زوجتُهُ “المنقّبة” مع عشيقها .

 

يُشار، إلى أنّ الزّوج المَكلوم تستّرَ على الأمر، وبدأ يتعقّب خطوات الزّوجة الخائنة، إلى أن ضبطها تدخُل إلى إحدى الشُّقق، وسارع إلى إِشعار مصالح الدّرك الملكي التي حلّت بالمكان واعتقلت كل من العشيق، والمُتّهمة التي تدّعي الإشتغال في مجال الرّقية الشّرعيّة، المعروفة بالتزامها الدّيني “الظّاهري” .