نشرت المندوبية السامية للتخطيط، في مذكرة إخبارية للمندوبية حول المميزات الأساسية للسكان النشطين المشتغلين خلال سنة 2019، أرقام صادمة حول بنية سوق الشغل المغربي.

المستأجرين بحسب ذات المذكرة يظلون الأكثر حضورا في سوق الشغل، حيث يشكلون نصف السكان النشطين المشتغلين، لكن هؤلاء لا يتوفرون على عقد عمل ينظم علاقاتهم مع مشغلهم، في حين أن 11,4 % يتوفرون على عقد ذا مدة محدودة، و5,8 % على عقد شفوي، وحوالي الربع يتوفرون على عقد ذات مدة غير محدودة.

فيما يشكل حوالي 15% من المغاربة النشيطين المشتغلين، خامة الشغل غير مؤدى عنه، و غالبيتهم من الشباب البالغين من العمر أقل من 25 سنة.

LAFOBA2 2022

إلى ذلك نبهت المندوبية أيضاً في مذكرتها،  إلى أنه نظام التغطية الصحية المرتبطة بالشغل، لا يشمل سوى ربع المغاربة النشيطين المشتغلين، ممن غالبيتهم حاملوا شهادات عليا.

في حين لا يتوفر عليها سوى  10,8 % من الأشخاص الذين لا يتوفرون على شهادة، أما فيما يتعلق بالتقاعد فإن ما يزيد من 77 % من الفئات النشيطة المشتغلة لا تستفيد من نظام التقاعد.