لم تنتهِ بعد أزمة طالبة اللجوء السعودية، رهف القنون، بعد هروبها من كنف عائلتها بالسعودية، عقب اعلان تبنيها للاعقيدة  “الإلحاد”.

حيث اعتبرت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، السعودية رهف القنون، “لاجئة”، وطلبت من أستراليا منحها اللجوء، وفقا لمصادر في الحكومة الأسترالية.

ورفضت رهف “18 عاما” ركوب طائرة، متوجهة من تايلاند إلى الكويت، أمس الأول، وحبست نفسها داخل غرفتها في فندق، بمنطقة الترانزيت في مطار بانكوك.

LAFOBA2 2022

وأعربت رهف عن خشيتها، من تعرضها للقتل، على أيدي عائلتها، لأنها تركت دينها الإسلام، واعتنقت دين غير الإسلام.

وأعلنت وزارة الداخلية الاسترالية أنها ستدرس ملفها “مثلما تفعل عادة بالنسبة للملفات التي تتلقاها من المفوضية العليا للاجئين”.

هذا ووصل محمد القنون، والد رهف، وشقيقها إلى بانكوك، إلا أن رهف رفضت مقابلتهما.