أشاد رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، “أحمد الريسوني” غطاءً بالبرنامج الجديد، الذي أطلقته الحكومة لتمويل المشاريع الصغرى لفائدة المقاولين الشباب، كتوجه إجتماعي جديد في مبادرة الدولة، معتبراً أن قروض برنامج “إنطلاقة” غير ربوية، بل حسنة مستحسنة، ومحمودة شرعا، لكونها  من القروض، التي أمر بها الشرع، خصوصاً أنها ليست مبادرة ربحية أو تجارية.

جار ذلك خلال رده على تساؤلات الشباب حول الرأي الشرعي في الاستفادة من هذا البرنامج، الذي تشجيع من خلاله الدولة البنوك على تقديم قروض مخففة، وميسرة، ومضمونة بنسب ضئيلة، تصل إلى إثنين في المائة للمقاولين الشباب في المدن، و 1،75 في المائة في في العالم القروي لتمويل مشاريعهم.

LAFOBA2 2022

إلى ذلك تم أمس الخميس، بالرباط، التوقيع على اتفاقية يتم بموجبها تخفيض مهم لأقساط التأمين لفائدة المستفيدين من برنامج “انطلاقة”، في إطار تنفيذ البرنامج المندمج لدعم، وتمويل المقاولات.