أكدت شرطة بنغلادش اليوم السبت أن الأمطار الموسمية التي اجتاحت البلاد أدت إلى مقتل 25 شخصا على الأقل، في حين عزلت الفيضانات أكثر من أربعة ملايين شخص.

وأدت الصواعق التي رافقت هطول الأمطار إلى مقتل 21 شخصا منذ الجمعة، بينما لقي أربعة آخرون حتفهم في انزلاقات أرضية، وفق المصدر نفسه.

LAFOBA2 2022

وتهدد الفيضانات باستمرار ملايين الأشخاص في هذا البلد المنخفض. لكن خبراء يقولون إن تغير المناخ يزيد من وتيرتها وشدتها ويضعف إمكانية توقع حدوثها.

وتغرق المياه الجزء الأكبر من شمال شرق البلاد ونشرت قوات من الجيش لإجلاء السكان الذين يجدون أنفسهم معزولين.

وتم تحويل المدارس إلى ملاجئ لإيواء سكان القرى التي غمرتها المياه في غضون ساعات بعد الفيضانات الغزيرة.