لم يفت رئيس الجماعة الحضرية لمدينة العيون، “مولاي حمدي ولد الرشيد”، التعليق على تطورات عملية المقاطعة الجارية على المستوى الوطني، الرجل المعروف بخرجاته الإعلامية الجريئة عبر عن دعمه للحملة  الشعبية التي تستهدف ثلاث منتجات لكل من شركات “سنطرال-دانون”، “سيدي علي”، و “إفريقيا”.

منسق الجهات الجنوبية الثلاث في حزب الاستقلال، وفي لقاء مصور عبر عن موقف حزبه الأصيل المنحاز دوماً للمطالب الشعبية، كما رهن موقفه بموقف و رأي الشعب ضاما صوته إلى جانب المقاطعين.

و تجدر الإشارة إلى أن ” مولاي حمدي ولد الرشيد” لم يكن أول من تحدث عن المقاطعة  من حزب الاستقلال، حيث  حذر “نزار بركة” في وقت سابق من تنامي الاحتقان الإجتماعي في ظل “المقاطعة”

للاطلاع على المزيد من الأخبار ضمن تغطية AT للمقاطعة الشعبية:

بعد حملة المقاطعة: أثمان قنينة المياه المعدنية في انخفاض

LAFOBA2 2022

الحكومة تناشد المغاربة لوقف المقاطعة.. و سخرية عارمة على مواقع التواصل الاجتماعي

مقاطعة ثم اعتذار : “سانطرال دانون” توجه رسالة للمغاربة ، مفادها ؟

خسائر تقدر بـ15 مليار .. المقاطعة تضرب أرباح “سنطرال”

حملة المقاطعة ترغم سنطرال على تسريح عدد كبير من عمالها