وجه “البشير الحلة “، القيادي في جبهة البوليساريو و عضو برلمانها، انتقادا لاذعا للأمين العام ابراهيم غالي، متهما إياه بالفشل في القيادة و إعادته ملف الصحراء إلى ماقبل سنة 1975.

و حسب تسجيلات صوتية متداولة عبر تطبيق التراسل الفوري “واتس اب” وصف الحلة ، الوضع بالمخيمات بالإهانة في حق سكانها.
متهما زعيم الجبهة بإبعاد عبد الله لحبيب بلال ، القيادي الأمني الأسبق خدمة لجهات معينة .

LAFOBA2 2022

و أضاف البشير الحلة، في خطابه الموجه لإبراهيم غالي ، أن هذا الأخير لم يضف أي جديد لقضية جبهة البوليساريو .واصفا المرحلة الحالية ب”النكسة” .

و أورد القيادي كذلك ، رفضه لحل مرفوق بالإهانة، في ظل ما اعتبره مسارا لتحويل غالي نظام جبهة البوليساريو إلى نظام ملكي ، بالإضافة إلى الخروقات القانونية التي طالت المؤتمر 15 لجبهة البوليساريو.