عيّن الامين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الأربعاء الإيطالي السويدي ستافان دي ميستورا (74 عاماً) مبعوثاً خاصاً للصحراء، بعد رفض المغرب أو جبهة بوليساريو نحو 12 مرشحاً منذ شغور المنصب في مايو 2019.

ورحّب المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك لدى إعلانه التعيين، بـ”مؤشر إيجابي” بعد أكثر من عامين من البحث عن مرشح واقتراح الأمم المتحدة “13 اسماً” على طرفي النزاع.

يخلف المبعوث الجديد الذي يتمتع “بخبرة أكثر من أربعين عاماً في الدبلوماسية والشؤون السياسية” بحسب ما جاء في بيان للأمم المتحدة، الرئيس الألماني الأسبق هورست كولر الذي استقال في مايو 2019 بعدما أحيا محادثات بين المغرب وجبهة بوليساريو بمشاركة الجزائر وموريتانيا، لكنها لم تفضِ إلى أي نتيجة ملموسة.

يجيد دي ميستورا الانكليزية والفرنسية والألمانية والإيطالية والسويدية والعربية، وهو دبلوماسي متمرس شغل مناصب رفيعة في الأمم المتحدة. وقد كان مبعوثاً خاصاً إلى سوريا (2014-2018) والممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق (2007-2009) وأفغانستان (2010-2011).