في خرجة إعلامية جديدة، أكد وزير الشؤون الخارجية الجزائري “عبد القادر مساهل”  اليوم الثلاثاء، في لقاء بث قبل قليل على قناة “فرانس 24″  أن الجزائر لا تخفي دعمها لجبهة البوليساريو” التي تدافع حسب تعبيره عن تقرير المصير.

كما أضاف “مساهل” أن قضية الصحراء هي قضية بين المغرب و البوليساريو وليست قضية بين الجزائر و المغرب.

حري بالذكر أن هذه التصريحات تعتبر تطوراً جديداً نحو التصعيد بين المغرب و الجزائر، بعد أن كان الملك محمد السادس قد وجه رسالة شديدة اللهجة لمجلس الأمن الأممي يطالبه فيها بتحمل مسؤولياته.

LAFOBA2 2022

كما تأتي يوماً واحذاً بعد إطلاق إعلان العيون، الذي وقع عليه الأمناء العامون للأحزاب السياسية المغربية، و الذي دعا الجزائر إلى التراجع عن مواقفها المعادية لوحدة المغرب الترابية.