شهد مركز المعارض “محمد السادس” بمدينة “الجديدة”، احتجاجاً لعددٍ من المُؤتمرين لما وصفوه بـ”التزوير”، حيثُ يجري حزب الأصالة والمعاصرة مؤتمراً شابه الغموضُ، حسب مصادِر إعلاميّة مطّلعة .

 

وخلال ذات المؤتمر، لفت عدد من المؤتمرين إلى أنّهم لم يجدوا أسماءهم ضِمن اللّوائح بعدما تمّ اِنتدابهم، فيما أشارة مصادِر إعلاميّة وطنيّة، إلى أنّهُ تمّت إضافة “أسماء جديدة” للّوائح .

LAFOBA2 2022

 

واستطردَ المصدر، حسب ما ذكرهُ شخصٌ فضّل عدم الكشفِ عن هويّته، أنّ عدداً من الأشخاص اِنضمّوا إلى حزب الجرار بعد 2017، ووجدوا أسماءهم في اللّوائح على الرّغم من أنّ لوائح المؤتمرين تمّ حصرُها فيمن اِنتمى لـ-لبام- قبل 2017، تبعاً لما أعلن عتهُ المنظّمون .

 

يُذكر، أنّهُ وقبلَ أيّام من المؤتمر، سادَ جو من التذمّر والغضب بين عدد من المؤتمرين، بسبب التأخّر في توجيه الدّعوات إليهم لحضور أشغال المؤتمر، من طرف رئيس اللّجنة التّحضيريّة الذي وجهها إليهم قبل ساعات فقط من موعد المؤتمر .