اِستقبل رئيس جمهورية “إفريقيا الوسطى”، “فوستين أرشانج تواديرا”، أمس الأربعاء في “بانغي”، السّفير المغربي “عمر هلال”، رئيس تشكيلة جمهورية إفريقيا الوسطى للجنة تزيز السّلام للأمم المُتّحدة .

 

وتأتي هذه الزّيارة للسّفير المغربي “هلال”، في إطار رئاسته لتشكيلة جمهورية إفريقيا الوسطى للجنة تعزيز السّلام، عقب سنةٍ من زيارته الأخيرة لها، إذ تزامنت آنذاك مع توقيع إتّفاق السّلام والمصالحة في نفس البلد .

LAFOBA2 2022

 

هذا، ونقل السّفير إلى رئيس جمهورية إفريقيا الوسطى، تهاني أعضاء التّشكيلة على قيادته وجهوده الحثيثة من أجل اِستعادة السّلام والإستقرار، علاوةً على التّقدُّم الإقتصادي والإجتماعي الذي تمّ الوصول إليه، فيما أهاب رئيس جمهورية إفريقيا الوسطى بالسّفير “هلال”، أن ينقل إلى الملك “محمد السادس”، خالصَ شُكرهِ على دعم المملكة المُستمر والمختلف الأشكال لبلاده . كما شكر نفس الرّئيس “عمر هلال”، وذلك على اِلتزامه الموصول على رأس تشكيلة جمهورية إفريقيا الوسطى للجنة تعزيز السّلام التّابعة للأمم المُتّحدة، لا سيما مساعيه لدى شُركاء جمهورية إفريقيا الوسطى .

 

إلى ذلك، سيعقد السفير “هلال”، خلال زيارته إلى “بانغي”، محادثات مع العديد من أعضاء الحكومة ومُمثّلي الوكالات الأمميّة والمجتمع المدني والشّباب والنّساء، إذ ستتمحور هذه المُباحثات أساساً، حولَ تنفيذ اِتّفاق السّلام والمُصالحة، والتّحضيرات للإنتخابات المُقبلة، وتعزيز دولة الحق والقانون .