تعهد رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان ، عبد الفتاح البرهان ، اليوم الأحد ، بالعمل على ” إصلاح وهيكلة المؤسسة العسكرية”.

وقال البرهان خلال افتتاح مستشفى عسكري جنوب الخرطوم ، ” سنعمل على هيكلة وإصلاح القوات المسلحة وإعادة بناء المفاهيم التي قامت عليها “،مضيفا “لن نسمح بأي نشاط حزبي في القوات المسلحة”.

وأكد حرص الجيش على إجراء انتخابات وتسليم السلطة بحلول نهاية الفترة الانتقالية ، قائلا “نحن كعسكريين نلتزم بالانتخابات في الموعد الذي اتفقنا عليه في نهاية الفترة الانتقالية”.

وأضاف أن القوات المسلحة “ستختفي من المشهد السياسي بعد الانتخابات ويقتصر دورها على الحفاظ على أمن واستقرار السودان “.

وكانت الحكومة السودانية قد أعلنت الأسبوع الماضي إحباط محاولة انقلاب ، واتهمت مجموعة من الضباط من ” فلول النظام البائد ” بتنفيذها في إشارة إلى نظام الرئيس المخلوع عمر البشير .