لم تمض سوى ساعات على حادث العثور على جثة أستاذ متقاعد ميتاً بشقته بساحة الدشيرة بالعيون، عثر  في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء  الجاري، على جثة امرأة في عقدها السادس، بالمنزل الذي تكتريه بشارع دار السلام بحي التعاون بالعيون.

LAFOBA2 2022

حالة الوفاة ماكانت لتكتشف لولى انتشار رائحة جثة المتوفية، التي لفتت انتباه ساكنة الحي، ومصدرها منزل ستينية تقطن بمفردها، و بعد فتح المنزل من قبل السلطات المحلية و عناصر الشرطة القضائية بولاية أمن العيون، عثر فعلاً على جثة المتوفية متحللة، لتبين من خلال المعاينة الأولية الأن حالة الوفاة حدثت منذ ما يقارب الستة ايام أو أكثر.

حري بالذكر أن المصالح الأمنية فتحت تحقيق  تحت إشراف النيابة العامة بمحكمة الإستئناف بالعيون، في النازلة التي راحت التي تشتغل ضحيتها في إحدى المعامل الصناعية بالمرسى و تنحدر من مدينة أكادير.