باشر اللاعب الإنجليزي في صفوف نادي مانشستر يونايتد ماركوس راشفورد، عملية مقاضاة طالب مصري بإحدى قرى محافظة الشرقية، وذلك بسببب الإساءة له عبر منصات التواصل.
ووفقًا لما جاء في أوراق القضية، فإن راشفورد أوكل فريقًا كاملًا من المحامين المصريين بلغ عددهم 10، من أجل الترافع عنه في تلك القضية التي أجلت لجلسة يوم 7 يوليو القادم بالمحكمة الاقتصادية في المنصورة.
وبحسب القضية، فإن راشفورد يتهم الطالب بالتنمر، والتشهير، والعنصرية، إلى جانب التهديد والترويع، مطالبًا بتعويض مادي عن تلك الأضرار التي تسبب فيها الطالب المصري.
وقال محامي الطالب سيد سلامة في تصريحات متلفزة أمس، إنه فوجئ عند إخباره بقيام راشفورد برفع قضائية ضد موكله، مشيرًا إلى طبيعة عمله التي تمنع حتمًا من متابعة تلك الأمور.
وأوضح أنه لا يوجد أي دليل مادي ضد الطالب المصري، أن الجلسة قد أُجلت من أجل استكمال المرافعات؛ والتي استغرقت ما يقرب من الساعة خلال الجلسة الماضية أول أمس.
وتناول المشجعون الخبر بسخرية كبيرة عبر منصات التواصل، مشيرين إلى ضرورة التركيز في التعليقات المكتوبة على لاعبيهم عقب كل مباراة، ومؤكدين على دعمهم في كل الأحوال تجنبًا لتكرار مثل هذه القضايا.
وتطرق آخرون إلى صحة خطوة ما أقدمه عليه النجم الإنجليزي، مؤكدين في الوقت نفسه، على أن عددًا كبيرًا من مشجعي الكرة يسيئون استخدام منصات التواصل في الوقت الحالي.

LAFOBA2 2022