قال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون اليوم الجمعة، إن بلاده ستبدأ إعادة فتح حدودها الشهر المقبل بعد 18 شهرا من منع المواطنين من السفر.

وقال سكوت موريسون إن الأستراليين الذين تم تطعيمهم سيكونون قادرين على العودة إلى ديارهم والسفر إلى الخارج “في الأسابيع المقبلة” بمجرد تحقيق أهداف التلقيح البالغة 80 في المائة من السكان.

وأضاف “حان الوقت ليعود الأستراليون إلى ممارسة حياتهم الطبيعية. نحن نستعد لذلك وستكون أستراليا مستعدة للانطلاق قريبا جدا”.

وأكد موريسون على أنه عند العودة من الخارج سيتعين على الذين تم تطعيمهم التزام الحجر الصحي لمدة سبعة أيام في منازلهم، ولن ي طلب منهم البقاء في الحجر الصحي الإلزامي والمكلف لمدة 14 يوما كما هي الحال الآن.

وكانت ولاية نيو ساوث ويلز الجنوبية التي تضم أكبر عدد من سكان أستراليا قد نجحت في تلقيح 64 بالمائة ممن تزيد أعمارهم عن 16 عاما بالكامل وتأمل أن تصل إلى 70-80 بالمائة في أكتوبر.