قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن هناك إمكانية لشراء نظام ثان للدفاع الصاروخي الروسي “إس 400”.

وأوضح أردوغان، في مقابلة مع محطة “سي بي إس” نيوز الأمريكية، أوردت مقتطفات منها وسائل إعلام محلية اليوم الأحد، أنه على تركيا أن تقرر أنظمة دفاعها بنفسها، مضيفا أن تركيا لم ت منح خيار شراء صواريخ “باتريوت” أمريكية الصنع.

وأبرز أن الولايات المتحدة لم تسلم طائرات الشبح (إف-35) على الرغم من دفع 1,4 مليار دولار، مسجلا أن تركيا ستتخذ خياراتها الدفاعية الخاصة.

وقبل مغادرته نيويورك، أخبر أردوغان الصحافيين أن العلاقات مع الرئيس جو بايدن لم تبدأ بشكل جيد، على الرغم مما وصفه بعمله الجيد مع القادة الأمريكيين السابقين طيلة ال 19 عاما التي ترأس خلالها تركيا.

وتعد قضية اقتناء أنقرة لنظام الدفاع الصاروخي “إس 400” واحدة من عدة نقاط شائكة في العلاقات التركية الأمريكية، التي تشمل أيضا الدعم الأمريكي للمقاتلين الأكراد السوريين الذين تصفهم تركيا بالإرهابيين، واستمرار إقامة فتح الله غولن الذي تتهمه تركيا بالتخطيط لمحاولة الانقلاب الفاشلة ضد حكومة أردوغان في العام 2016، بالولايات المتحدة.

ومن المقرر أن يلتقي أردوغان بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين بسوتشي في 29 من شتنبر الجاري.